الرئيسية » أحدث الأخبار » إعلان وثيقة المبادئ الخمسة للثورة السورية
إعلان وثيقة المبادئ الخمسة للثورة السورية

إعلان وثيقة المبادئ الخمسة للثورة السورية

أعلن المجلس الإسلامي السوري بالاشتراك مع معظم الجهات الفاعلة في الشأن السوري وشخصيات هامّة صباح اليوم الجمعة، وثيقة المبادئ الخمسة للثورة السورية عبر مؤتمر صحفي في مدينة اسطنبول التركية.

وأعلن المجلس خلال المؤتمر عن تبني المبادئ الخمسة المعلنة في الوثيقة التي وقع عليها كبرى الهيئات الشرعية، والفصائل العسكرية، ومنظمات المجتمع المدني ، والمجالس المحلية والشخصيات والرموز الوطنية، كأحد الشروط الأساسية لأي حل سياسي أو مبادرة دولية. وشملت المبادئ التي تضمنتها الوثيقة إسقاط نظام الأسد، وتفكيك أجهزته الأمنية، بالإضافة لخروج كافة القوى الأجنبية من على الأرض السورية، والحفاظ على وحدة سورية وهويتها، مع رفض المحاصصة بأنواعها.

وأكد عضو أمناء المجلس الدكتور حسان الصفدي أثناء عرضه للوثيقة، أن “السوريين لن يتنازلوا عن حقوقهم الإنسانية والوطنية المشروعة التي كفلها الإسلام والشرائع السماوية، والقوانين والنظم الدولية”، وأوضح الصفدي أن “أي نهج يتبع في مفاوضات الحل السياسي لا يأخذ بعين الاعتبار تطلعات الشعب السوري، يعد عملاً عبثياً”، مضيفاً أن أي جهد لحل قضية السوريين لا ينطلق من المبادئ التي تضمنتها الوثيقة “لن يلقى القبول عند السوريين”.

وتناولت الوثيقة إخفاق مجلس الأمن الدولي في الدفاع عن الشعب السوري، لافتةً إلى محاولات “إعادة تأهيل النظام” وجعله جزء من مستقبل سوريا، بشكل يتغافل عن “المجازر المروعة” التي ارتكبها الأسد ونظامه.ونقلت الوثيقة عن القوى الموقعة عليها، تمسكهم بثوابت الثورة السورية، معتبرين أن التفريط في أي مبدأ من المبادئ يعد تفريطاً بحق السوريين و “استهانة بدمائهم وتضحياتهم”.

وحول أهمية الوثيقة، أشار الصفدي مجيباً على سؤال لأحد الحضور، إلى أن تدويل القضية السورية يستوجب إعادة زمام المبادرة للسوريين وجمع كلمتهم”، لافتاً إلى أن المجلس عازمٌ على عدم السماح لثورة السوريين أن تضيع بين “دهاليز السياسة”.

بالمقابل أكد الصفدي أن أهمية الوثيقة تنبع من دور الموقعين عليها، على مختلف توجّهاتهم وتخصّصاتهم في العمل الثوري، فمنهم أبرز الفصائل العسكرية والجهات المدنية والإغاثية، وأبرز التجمعات السياسية والثورية، مع عدد من الشخصيات الهامة والفاعلة.

يشار إلى أن عدد الموقعين على الوثيقة وصل لنحو 74 جهة ثورية، ونحو 52 شخصية هامة، وحضر المؤتمر شخصيات ممثّلة لمنظمات سياسية ومدنية ودينية من الثورة السورية ومجموعة من الصحفيين لعدة مؤسسات إعلامية ثورية.

للاطلاع وتحميل نص الوثيقة: https://goo.gl/577kEB

للإطلاع وتحميل نص الوثيقة باللغة الإنكليزية: https://goo.gl/Tuslvi

للاطلاع وتحميل الوثيقة باللغة التركية: https://goo.gl/aDg3d1 

شارك

أضف تعليق

التعليقات